الثامن من مارس… أسبابه وتاريخ الفكرة التي باتت ركنا من أركان العالم الحديث

أسبابه وتاريخ الفكرة التي باتت ركنا من أركان العالم الحديث

الإحتفال باليوم العالمي للمرأة، صار تقليدا حضاريا وسنة حميدة راكمت خلالها البشرية كل انواع النضالات من أجل المساواة والحق في العيش الكريم للمرأة و الرجل على حد سواء.

لكن كثيرون وكثيرات يجهلون سبب تخصيص تاريخ الثامن من مارس لهذا الإحتفال، لأجل ذلك أفردت صحيفة “لوموند” الفرنسية، مقالا مسهبا حول الفكرة وتاريخها و أسباب نزولها.

وقالت الصحيفة أن الأصل في الإحتفال يعود إلى ما قبل الإعلان الرسمي للأمم المتحدة بوقت طويل، وأن حدثه المرجعي واختيار تاريخ 8 مارس لا يزال موضوع جدال بين المؤرخين.

واوضحت الصحيفة، أن أول ظهور لهذه الفكرة يعود إلى بداية القرن العشرين، مع أول إرهاصات تكون حركة حقوق المرأة، وذلك في عام 1909، التي تميزت بتعبئة الانتخابات في المملكة المتحدة منذ عام 1903، ثم برزت مظاهرة وطنية في الولايات المتحدة، قادها الحزب الاشتراكي الأمريكي يوم الأحد الأخير من شهر فبراير كل عام، من أجدل التوقف عند وضعية المرأة في الولايات المتحدة الأمريكية.

وذكر المقال أنه في عام 1910، صوت المؤتمر الدولي للنساء الاشتراكيات، المكون من نحو 100 امرأة من سبعة عشر دولة في كوبنهاغن بالدنمارك، بالإجماع على اقتراح يؤيد الحاجة إلى “يوم المرأة العالمي”.

وقالت الصحيفة أن هذا المؤتمر سيكون أول من دعا إلى حركة متعددة بجميع الدول، تدافع عن حقوق المساواة بين المرأة والرجل.

وعن تاريخ 8 مارس، وإختياره للغحتفال بالمرأة، فقد كان، منذ عام 1955 ولأكثر من ثلاثين عاما، موضوع أسطورة، نقلت على نطاق واسع في وسائل الإعلام، من قبل العديد من المؤرخين الأمريكيين أو حتى في الوثائق الرسمية للأمم المتحدة. وتقول صحيفة “فرانس نوفيل” في 26 فبراير 1955: “يعود تاريخ هذا اليوم إلى 8 مارس 1857، عندما قامت عاملات النسيج في نيويورك للمرة الأولى، بأولى المظاهرات للتنديد بالحيف الذي يطالهن”.

لكن حتى بالنسبة لهذه الرواية التاريخية، فإنه لا توجد وثيقة واحدة تعزز هذا الطرح، كما أن الصحافية والمؤرخة الألمانية كلارا زفيتن، التي كانت ممن شاركوا في مؤتمر كوبنهاغن، لم تذكر قصة المظاهرة العمالية النسائية في نيويورك.

وأمام هذا اللبس التاريخي، لا يزال الأصل التاريخي في 8 مارس موضع تكهنات، لكن هناك فرضية ظهرت: في 8 مارس 1917  تاريخ إضراب العمال في سان بترسبرج (الذي كانت تسمى آنذاك بتروغراد)، والذي سيكون أحد الأحداث المحفزة للثورة البلشفية الروسية.

وحسب “لوموند” شكل تأريخ أصل 8 مارس صراعا بين المعسكرين الشرقي والغربي، بين من يسعى إلى منح هذا التاريخ أصولا شيوعية، وبين من يرغب في جعله مرجعا غربيا لبداية الوعي النسائي بالمساواة في الحقوق، عبر إلصاقها بالحركة العمالية النسائية في نيويورك.

21 Comments

  1. Thanks on your marvelous posting! I actually enjoyed
    reading it, you are a great author. I will ensure that I bookmark your blog and definitely will come back in the future.
    I want to encourage you to ultimately continue your great writing, have a nice holiday weekend!

  2. Thank you for every other informative website. Where else could I am getting that type of information written in such
    an ideal approach? I have a challenge that I’m just now running on, and I
    have been on the glance out for such information.

  3. Hey I know this is off topic but I was wondering if you knew of any widgets I
    could add to my blog that automatically tweet my newest twitter updates.
    I’ve been looking for a plug-in like this for quite
    some time and was hoping maybe you would have some experience with something like
    this. Please let me know if you run into anything. I truly enjoy
    reading your blog and I look forward to your new
    updates.

  4. Hello would you mind sharing which blog platform you’re using?
    I’m planning to start my own blog in the near future but I’m
    having a hard time making a decision between BlogEngine/Wordpress/B2evolution and Drupal.
    The reason I ask is because your layout seems different
    then most blogs and I’m looking for something unique.

    P.S Apologies for getting off-topic but I had to ask!

  5. Appreciating the dedication you put into your site and in depth information you offer.
    It’s good to come across a blog every once
    in a while that isn’t the same old rehashed material.
    Fantastic read! I’ve saved your site and I’m including your RSS feeds to my
    Google account.

  6. Undeniably believe that which you said. Your favorite justification appeared to be on the
    web the simplest thing to be aware of. I say to you, I
    certainly get annoyed while people think about worries that they
    plainly don’t know about. You managed to hit the nail upon the top and defined out the whole
    thing without having side effect , people can take a signal.

    Will probably be back to get more. Thanks

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*